تقرير الإدارة

النتائج المالية في عام 2021
أكدنا خلال منتدى الشفافية للمستثمرين الذي تم تنظيمه العام الماضي أننا سنعمل على مراقبة آثار انتشار وباء فيروس كورونا على أنشطة المجموعة الرئيسية.

حققت الشركـــة خـــلال هذا العــام أرباحــاً صافيــة بقيمــة 7.2 مليـــون دينـــار كويتــي (23.8 مليــون دولار أمريكي) بالـمقارنــة مـــع ربــح بقيمـــــة 1.1 مليـــون دينـــار كويتـــــي (3.6 مليون دولار أمريكي) في البيانات التي تم إعادة إدراجها لعام 2020. وبلغت ربحية السهم خلال العام 0.7 فلس (0.23 سنت أمريكي).

كما بلغت الإيرادات الإجمالية من العمليــات 711 مليون دينار كويتي (2.4 مليار دولار أمريكــي) بالـمقارنـــة مع 724 مليون دينار كويتي (2.4 مليار دولار أمريكي) في البيانات التي تم إعادة إدراجها لعام 2020. واستقر مجموع الأصول المجمّعة مع نهايـــة العـــام الماضـــي عنــد 10.2 مليار دينـــار كويتـــي (33.7 مليار دولار أمريكي) بالمقارنة مع 10.4 مليار دينار كويتي (34.4 مليار دولار أمريكي) كما في نهاية عام 2020.

الإدارة التنفيذية
شهد العام الماضي موافقة مجلس إدارة شركة المشاريع على طلب السيد فيصل العيّار بإعفائه من مهامه التنفيذية في نهاية عام 2021 وذلك بعد مسيرة استمرت لأكثر من 30 عاماً. وأعربت الشركة عن سعادتها بموافقة السيد العيّار على الاستمرار في تولي منصب نائب رئيس مجلس الإدارة.

وقد اتخذ مجلس الإدارة قراراً بتعيين الشيخة ادانا ناصر صباح الأحمد الصباح في منصب الرئيس التنفيذي للمجموعة وذلك اعتباراً من الأول من شهر يناير 2022. والشيخة ادانا الصباح هي مؤسسة ورئيسة مجلس أمناء الجامعة الأمريكية في الكويت، ورئيسة مجلس إدارة شركة التعليم المتحدة. وقد شغلت سابقاً منصب الرئيس التنفيذي لشركة الفتوح القابضة، وهي عضو مجلس إدارة شركة المشاريع منذ عام 2020. كما أنها عضو مجلس إدارة مجموعة الخليج للتأمين وOSN وكامكو إنفست.

أبرز الأنشطة
قامت شركة المشاريع في عام 2021 ببيع حصة مُلكيتها التي تبلغ 55 بالمائة في شركة الأنصار المتحدة العقارية، وهي إحدى شركاتها التابعة، إلى شركة الفتوح القابضة مقابل 59.4 مليون دينار كويتي (196 مليون دولار أمريكي).

أما في شهر نوفمبر فقد أعلنت الشركة عن استكمالها بنجاح عملية زيادة رأسمال الشركة وتخصيص الأسهم للمساهمين المكتتبين. وشهدت عملية الاكتتاب في 640 مليون سهم إقبالاً فاق عدد الأسهم المطروحة حيث تم جمع 80 مليون دينار كويتي (264.5 مليون دولار أمريكي). وبذلك أصبح رأسمال الشركة المصدّر والمدفوع 264 مليون دينار كويتي (872.7 مليون دولار أمريكي). بارتفاع نسبته 32 بالمائة. وشهدت عملية الاكتتاب مشاركة عدد كبير وواسع من مساهمي الشركة، بما في ذلك المؤسسات المالية والصناديق والمحافظ الاستثمارية والأفراد. وكان قد تم تحديد سعر الطرح عند 125 فلس للسهم الواحد.

بنك برقان
شهد العام الماضي تحقيق بنك برقان أرباحاً صافية بقيمة 45.4 مليون دينار كويتي (150 مليون دولار أمريكي) بارتفاع نسبته 35 بالمائة، وذلك في الوقت الذي ارتفع فيه إجمالي الإيرادات التشغيلية بنسبة 10 بالمائة ليصل إلى 234.7 مليون دينار كويتي (776 مليون دولار أمريكي). وبلغ صافي الربح التشغيلي للبنك 140 مليون دينار كويتي (463 مليون دولار أمريكي) بزيادة قدرها 21 بالمائة. كما ارتفعت ودائع المجموعة بنسبة 1.7 بالمائة لتصل إلى 4.2 مليار دينار كويتي (13.8 مليار دولار أمريكي)، بينما انخفضت نسبة القروض المتعثرة من 4.2 بالمائة في عام 2020 إلى 1.7 بالمائة في عام 2021.

وكان العام الماضي قد شهد انتقال بنك برقان إلى مقره الرئيسي الجديد في شارع عبدالله الأحمد في مدينة الكويت، والذي يضم أيضاً الفرع الرئيسي الجديد للبنك. يوفر المقر الجديد بيئة تدعم العمل الجماعي الأكثر فاعلية والتفاعل الجيد والإنتاجية الأكبر. وقد تم تجديد الفرع الرئيسي بشكل كامل ليعكس الحداثة في تقديم مجموعة متكاملة من الخدمات المصرفية للعملاء وفق أعلى المستويات بما يضمن رضى وسعادة العملاء.

كما استكمل البنك خلال العام وبنجاح عملية الاكتتاب لزيادة رأسماله بمبلغ 71.25 مليون دينار كويتي (235.5 مليون دولار أمريكي) من أجل دعم الأنشطة التشغيلية للبنك وتعزيز مركزه المالي، وذلك من خلال طرح 375 مليون سهم للاكتتاب وفق حق الأولوية. وحصل الاكتتاب على إقبال كبير تجاوز عدد الأسهم المصدرة وبنسبة وصلت إلى 220 بالمائة وبالتالي لم يكن هناك من حاجة إلى اكتتاب عام.

وأعلن البنك في شهر مارس عن إصداره إشعاراً بالاسترداد الكامل المبكر لأوراقه المالية الرأسمالية ضمن الشريحة الثانية لرأس المال البالغة 100 مليون دينار كويتي التي تم إصدارها في عام 2016 وتستحق في شهر مارس 2026. وقد جاء هذا القرار بعد إصدار بنك برقان في شهر ديسمبر 2020 سندات بقيمة 500 مليون دولار أمريكي ضمن الشريحة الثانية لرأس المال. ويعكس كل من الإصدار الجديد والاسترداد المبكر إدارة البنك الفعّالة لرأس المال ومتطلبات السيولة طويلة الأجل.

وبهدف تعزيز معدل كفاية رأس المال بما يتوافق مع المتطلبات التنظيمية حصل بنك برقان على موافقة هيئة أسواق المال على إصدار غير مباشر لسندات ضمن برنامج سندات اليورو متوسطة الأجل بقيمة لا تتجاوز 500 مليون دولار أمريكي وعن طريق شركة برقان سينيور إس بي سي ليمتد.

مجموعة الخليج للتأمين
حافظت مجموعة الخليج للتأمين خلال العام الماضي على موقعها الريادي فـي السوقين الكويتي والبحريني من حيث إجمالي الأقساط المكتتبة، وفي الأردن من حيث إجمالي الأقساط المكتتبة ومستويات الربحية، وفي مصر من حيث الأرباح الفنية (شركات التأمين في القطاع الخاص) وحققت المجموعة أرباحاً صافية بقيمة 50.2 مليون دينار كويتي (166 مليون دولار أمريكي) بزيادة قدرها 207 بالمائة بالمقارنة مع الربح المحقق في عام 2020 والذي بلغ 16.3 مليون دينار كويتي (54 مليون دولار أمريكي). كما ارتفع إجمالي الإيرادات التشغيلية بنسبة 47 بالمائة ليصل إلى 311 مليون دينار كويتي (1 مليار دولار أمريكي) في حين بلغ صافي الربح التشغيلي 41.6 مليون دينار كويتي (138 مليون دولار أمريكي) بارتفاع نسبته 49 بالمائة.

استكملت المجموعة في عام 2021 صفقة الاستحواذ على عمليات AXA في منطقة الخليج (البحرين، ودولة الإمارات العربية المتحدة، وسلطنة عُمان ودولة قطر) وشركة أكسا للتأمين التعاوني (السعودية) وشركة أكسا الهلال الأخضر للتأمين (دولة الإمارات العربية المتحدة). شملت عملية الاستحواذ المعقدة هذه خمس دول وشركتين مدرجتين في البورصة ومشروع مشترك وسبع جهات رقابية لسوق التأمين. ونقل هذا الاستحواذ مجموعة الخليج للتأمين لتكون بين الشركات الثلاث الأولى في سوق التأمين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقaيا. كما أجرت الشركة أول عملية تصنيف ائتماني لها على الاطلاق وحصلت على تصنيف القوة المالية A (ممتاز) وتصنيف ائتماني طويل الأجل على A (ممتاز) من AM Best.

بدورها استكملت مجموعة الخليج للتأمين – الكويت صفقة الاستحواذ على حصة الأغلبية في الشركة الخليجية للتأمين التكافلي، ومواءمة جميع سياساتها وإجراءاتها وعلامتها التجارية لتتوافق مع معايير مجموعة الخليج للتأمين. أما مجموعة الخليج للتأمين – الأردن فقد استكملت عملية الاندماج مع شركة العرب للتأمين على الحياة والحوادث.

وشهد العام دخول مجموعة الخليج للتأمين أسواق رأسمال الدين بعدما استكملت بنجاح إصدار سندات دائمة ومساندة لأجل 5 سنوات بقيمة 60 مليون دينار كويتي (198 مليون دولار أمريكي) من ضمن الشريحة الثانية لرأس المال. يمثل إصدار السندات هذا علامة فارقة في سوق رأس المال في الكويت كونه أول إصدار للسندات من قبل شركة تأمين محلية وأول إصدار سندات دائمة مقومة بالدينار الكويتي.

وأصدرت الخليج للتأمين 14.2 مليون سهم بقيمة 7.1 مليون دينار كويتي (23.5 مليون دولار أمريكي) ليرتفع بذلك رأسمال الشركة المدفوع إلى 20.12 مليون دينار كويتي (66.5 مليون دولار أمريكي). كما أصدرت الشركة في وقت لاحق 83.3 مليون سهم حيث جمعت 50 مليون دينار كويتي (165 مليون دولار أمريكي) ليرتفع بذلك رأس المال المدفوع إلى 28.46 مليون دينار كويتي (94 مليون دولار أمريكي).

شركة العقارات المتحدة
واصلت شركة العقارات المتحدة، الذراع العقاري لشركة المشاريع، العمل على تطوير مشاريعها في ضاحية حصة المبارك. واستمرت مبيعات الوحدات السكنية في أبراج حصة حيث تم بيع 39 وحدة خلال العام ليصل بذلك إجمالي الوحدات المُباعة إلى 130 وحدة سكنية. يأتي ذلك في الوقت الذي تستمر فيه أعمال البناء حيث يتوقع استكمال المشروع خلال عام 2022.

ووقعت الشركة، من خلال شركتها الزميلة مينا هومز العقارية، عقداً مع شركة الغانم إنترناشيونال للتجارة العامة والمقاولات بقيمة 16.7 مليون دينار كويتي (55 مليون دولار أمريكي) لإنشاء وإنجاز وصيانة مشروع بيوت حصة الذي من المتوقع استكماله في عام 2023. يذكر أن شركة الغانم إنترناشيونال هي أيضاً المقاول الرئيسي لمشروع أبراج حصة.

تم تصميم مشروع بيوت حصة من قبل شركة دار إس إس إتش للاستشارات الهندسية، حيث يتكوّن المشروع من 40 وحدة تاون هاوس راقية وبنايتين متجاورتين بارتفاع 12 طابقاً لكل منهما تشمل 104 شقق فاخرة متضمنين 7 وحدات البنتهاوس. يمتد المشروع على مساحة 13 ألف متر مربع وتم حتى الآن بيع 44 وحدة.

شهد العام الماضي أيضاً رفع شركة العقارات المتحدة حصة مُلكيتها في شركة مينا هومز العقارية من 33.3 بالمائة إلى 35.7 بالمائة من خلال زيادة رأس المال.

ووقعت العقارات المتحدة عقداً مع الشركة الأحمدية للمقاولات والتجارة كمقاول رئيسي لمشروع المنطقة التجارية بضاحية حصة المبارك بقيمة 42.6 مليون دينار كويتي (140.8 مليون دولار أمريكي) والمتوقع إنجازه في عام 2023 لتشمل متاجر البيع بالتجزئة، المطاعم والمقاهي، أجنحة فندقية، مكاتب تجارية، وعيادات طبية لتكون المنطقة مركزاً لضاحية حصة المبارك.

أما في العاصمة اللبنانية بيروت فقد تم تأجير 24 شقة سكنية في الروشة فيو 1090 في عقد تأجير مدته خمس سنوات تبدأ من مارس 2022. وفي المغرب تم الانتهاء من أعمال البنية التحتية وتجهيز الموقع للبدء بتشييد الفندق في مشروع أسوفيد. وتم تحقيق الاستدامة في أداء صلالة جاردنز مول ورزيدنسز من خلال تحسين الإيرادات التشغيلية وتغطية التكاليف، كما تم تخفيض التكاليف التشغيلية للعبدلي مول في الأردن بنجاح لتحسين أداء الشركات التابعة للمجموعة والأصول المدرة للدخل.

OSN
واصلت OSN خلال العام الماضي عملية التحول في نموذج تقديم خدماتها الترفيهية من خلال تعزيز البث عبر الإنترنت. وقد جاء ذلك بعد تطوير ملحوظ لتطبيق الشبكة عبر الإنترنت والذي تم إطلاقه في شهر يونيو. تبنت OSN مقاربة حديثة في تطوير تطبيقها على الإنترنت عبر الاستفادة من التكنولوجيا المبتكرة لتقديم تجربة مشاهدة مميزة للمشتركين.

كما عملت OSN على تعزيز شراكتها مع HBO وتمديد اتفاقية الترخيص الحصرية الموقعة بينهما. وترسّخ الاتفاقية مكانة OSN بوصفها المنصة الحصرية لعرض برامج HBO في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. وفي إطار الاتفاقية المعززة بين الجانبين، تحافظ OSN Streaming على مكانتها الحصرية التي تخوّلها مواصلة عرض جميع مسلسلات HBO المفضلة للجمهور. في غضون ذلك يستمر إنتاج شركة التلفزيون المدفوع للمحتوى العربي الأصلي بالتمتع بشعبية كبيرة بين المشاهدين.

البنك الأردني الكويتي
حقق البنك الأردني الكويتي خلال العام الماضي أرباحاً بقيمة 3.3 مليون دينار كويتي (11 مليون دولار أمريكي) وذلك في الوقت الذي وصل فيه حجم إجمالي الإيرادات التشغيلية إلى 48 مليون دينار كويتي (159 مليون دولار أمريكي). كما شهد العام الماضي تحقيق البنك نمواً في التسهيلات المباشرة للشركات الكبرى والمتوسطة والصغرى بنسبة 11 بالمائة وبنسبة 8 بالمائة في التسهيلات غير المباشرة لهذه الشركات. ووصل النمو في إجمالي محفظة تسهيلات التجزئة والأفراد إلى نسبة 22 بالمائة، وذلك في الوقت الذي ارتفعت فيه إيرادات العقارات المستملكة المباعة بنسبة 323 بالمائة.

عمل البنك الأردني الكويتي خلال العام على تعزيز نهج تقييم المبادرات ضمن برنامجه للمسؤولية الاجتماعية من خلال ربط هذه المبادرات بأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة لتقييم فعالية المبادرات في خدمة المجتمع. كما أصدر البنك تقرير الاستدامة الأول بما يتماشى مع معايير المبادرة العالمية لإعداد التقارير الذي يعكس المبادرات المتعلقة بقضايا البيئة والمجتمع والحوكمة.

شركة الخليج المتحد القابضة
حقق بنك الخليج المتحد، التابع إلى شركة الخليج المتحد القابضة، أرباحاً صافية بقيمة 14.9 مليون دولار أمريكي في عام 2021. وتم خلال العام تخارج شركة الخليج المتحد القابضة من أحد استثماراتها العقارية في الولايات

المتحدة محققة ربحية قبل احتساب الضرائب بقيمة 5.5 مليون دولار أمريكي. وشهد العام ارتفاع قيمة الأصول المدارة بنسبة 8 بالمائة لتصل إلى 14.4 مليار دولار أمريكي كما في نهاية عام 2021.

كامكو إنفست
نجحت الذراع الاستثماري للمجموعة خلال العام الماضي في استقطاب أكثر من 1.1 مليار دولار أمريكي (332 مليون دينار كويتي) استثمارات في عدد من المنتجات والصفقات. أما الأصول المدارة من قبل الشركة فقد حققت نمواً بنسبة 12.76 بالمائة خلال العام لتصل إلى 14.6 مليار دولار أمريكي (4.4 مليار دينار كويتي). وقد واصلت صناديق الأسهم والمحافظ المدارة تحقيق أداء فاق أداء الصناديق المماثلة ومؤشرات القياس الخاصة بها. وحافظت صناديق الشركة على مركزها بين أفضل صناديق الأسهم الكويتية أداءً.

وكانت الشركة قد حققت خلال العام الماضي أرباحاً صافية بقيمة 10.3 مليون دينار كويتي (34 مليون دولار أمريكي)، في الوقت الذي ارتفع فيه إجمالي الإيرادات التشغيلية بنسبة 99 بالمائة بالمقارنة مع العام الماضي لتصل إلى 30.1 مليون دينار كويتي (99.5 مليون دولار أمريكي). وبلغ صافي الربح التشغيلي للشركة 11 مليون دينار كويتي (36.5 مليون دولار أمريكي).

قامت كامكو إنفست خلال العام الماضي بالاستحواذ على أربعة عقارات مدرة للدخل في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، ليرتفع بذلك حجم الأصول

العقارية المدارة إلى أكثر من 1.36 مليار دولار أمريكي (413 مليون دينار كويتي)، وذلك في الوقت الذي استكملت فيه بنجاح التخارج من استثمارين عقاريين في ألمانيا والمملكة المتحدة لصالح العملاء محققة عوائد مجزية.

كما أطلقت صندوق JEDI الذي يستثمر في الشركات المبتكرة وذلك بالتعاون مع خبراء في هذا المجال لتقديم منصة فريدة من الفرص الاستثمارية الدولية. في غضون ذلك نجح فريق الاستثمارات المصرفية في إدارة 22 إصداراً بقيمة إجمالية وصلت إلى 1.5 مليار دينار كويتي (5 مليار دولار أمريكي) منها ست صفقات دمج واستحواذ، وست عمليات في أسواق رأس المال وعشرة إصدارات أسواق الدين.

في غضون ذلك استمر ذراع الشركة للوساطة المالية، شركة الأولى للوساطة المالية، في استقطاب عملاء جدد وتمكنت الشركة بنجاح من اجتياز اختبارات نظام التداول بصافي الالتزامات (خدمة الـ Netting) والتي أصبحت رافداً جديداً للإيرادات. وواصلت المكاتب الإقليمية تعزيز تواجدها في الأسواق التي تعمل بها وزيادة مساهمتها في الأعمال الأساسية للشركة وبالأخص في مجال إدارة الأصول.

شركة القرين لصناعة الكيماويات البترولية
حققت شركة القرين لصناعة الكيماويات البترولية خلال الأشهر التسعة الأولى من سنتها المالية أرباحاً صافية بقيمة 5.03 مليون دينار كويتي (16.6 مليون دولار أمريكي)، وذلك في الوقت الذي شهد فيه الدخل من الشركات الزميلة زيادة ملحوظة وبنسبة بلغت 90 بالمائة بالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي بفضل انتعاش أسعار النفط وتحسن أداء الشركة الكويتية للعطريات. ارتفع إجمالي الأصول بشكل طفيف إلى 780 مليون دينار كويتي (2.6 مليار دولار أمريكي) نتيجة الاستحواذ على حصة جديدة في شركة التقدم التكنولوجي.

قبل نهاية العام، باعت شركة صناعة الكيماويات البترولية حصتها البالغة 10.007 بالمائة في شركة القرين لصناعة الكيماويات البترولية والبالغة 110 مليون سهم، في مناقصة فازت بها شركة الجناح القابضة. وكان السعر المبدئي للسهم 320 فلساً، وأغلق المزاد عند سعر 425 فلساً للسهم الواحد.

واستكملت الشركة في شهر سبتمبر صفقة الاستحواذ على حصة مُلكية بنسبة 29.5 بالمائة من رأسمال شركة التقدم التكنولوجي بقيمة إجمالية بلغت 22.18 مليون دينار كويتي (73.3 مليون دولار أمريكي)، وإعادة تصنيف التقدم التكنولوجي إلى شركة زميلة.

وكانت شركة التقدم التكنولوجي قد وقعت خلال عام 2021 اتفاقية مع وزارة الصحة الكويتية بقيمة 20.31 مليون دينار كويتي (67 مليون دولار أمريكي) لتقديم خدمات التمريض لمناطق الصباح والعاصمة والجهراء الصحية. دخل العقد حيّز التنفيذ في شهر ديسمبر.

كما تم بنجاح إدراج شركة جاسم للنقليات والمناولة، التابعة لشركة القرين لصناعة الكيماويات البترولية، في بورصة الكويت في شهر أكتوبر من عام 2021. وحصل طرح أسهم الشركة على اهتمام من المستثمرين. تم طرح 60 مليون سهم بسعر 450 فلس للسهم الواحد أو بقيمة إجمالية قدرها 27 مليون دينار كويتي (89 مليون دولار أمريكي).

أما الشركة الوطنية للخدمات البترولية (نابيسكو) فقد وقعت عقداً لمدة خمس سنوات مع شركة نفط الكويت في أوائل عام 2021 بقيمة 7.9 مليون دينار كويتي (26 مليون دولار أمريكي) لصيانة أنظمة مكافحة الحرائق لعمليات شركة نفط الكويت في شمال وغرب البلاد. كما حصلت على عقد لمدة ثلاثة سنوات بقيمة 1.38 مليون دينار كويتي (4.5 مليون دولار أمريكي) مع الشركة الكويتية للصناعات البترولية المتكاملة لتقديم خدمات التعامل مع الانسكاب، وهو العقد الذي يمكن تمديده لعامين إضافيين. وتم في وقت لاحق تمديد عقد الشركة مع شركة نفط الكويت لصيانة أنظمة مكافحة الحرائق لعمليات الشركة في شمال وغرب الكويت لمدة عام إضافي بزيادة قدرها 1.31 مليون دينار كويتي (4.3 مليون دولار أمريكي).

ومددت شركة البترول الوطنية الكويتية عقد الانسكاب مع نابيسكو لمدة سبعة أشهر وأدخلت تعديلات عليه، مما رفع قيمة العقد إلى 2.47 مليون دينار كويتي (8 مليون دولار أمريكي). كما فازت نابيسكو بمناقصة شركة نفط الكويت للخدمات الاستشارية في مجال الصحة والسلامة والبيئة بقيمة 564 ألف دينار كويتي (1.8 مليون دولار أمريكي)، فضلاً عن عقد معدات بقيمة 2.1 مليون دينار كويتي (7 مليون دولار أمريكي) لمدة خمس سنوات.

وشهد العام إعلان مجلس إدارة الشركة السعودية لمنتجات الألبان والأغذية (سدافكو) عن تعيين السيد باتريك ستيلهارت في منصب الرئيس التنفيذي، وذلك خلفاً للسيد والتروس ماثيوس الذي شهدت فترة قيادته للشركة التي امتدت 14 عاماً نمو القيمة السوقية لسدافكو ستة أضعاف، مما جعل الشركة في وضع مالي وسوقي قوي للغاية.