شاركت شركة مشاريع الكويت (القابضة) في المؤتمر السنوي الثلاثين لاتحاد طلبة الكويت – فرع الولايات المتحدةكراعٍ بلاتيني وذلك للعام الثلاث على التوالي.

ويُقام مؤتمر هذا العام في مدينة سان دييغو في ولاية كاليفورنيا تحت رعاية سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح.

وقالت المدير التنفيذي لاتصالات المجموعة بالوكالة في شركة المشاريع الآنسة إيمان العوضي في كلمة ألقتها في حفل الافتتاح “سوف يرسم شباب اليوم شكل مستقبل دولة الكويت، فالطلاب الشباب والطموحين أمثالكم سيشكلون أساس نجاح بلدنا في السنوات المقبلة. إننا في شركة مشاريع الكويت نؤمن بالقدرات الكبيرة التي يتمتع بها الطلاب المتحمسين وأهمية تطوير المهارات التي يتمتعون بها عبر مجموعة واسعة من الأدوار في القطاع الخاص”.

وأضافت “يوفر القطاع الخاص مجموعة متنوعة من فرص عمل كلها تحديات تهدف إلى توفير أفضل بيئة للتطور والنمو والتقدم. إن إدارة شركة المشاريع توفر للشباب المبادئ الأساسية التي تساعد على تنمية وتطوير الشخصية بالإضافة إلى الموارد الضرورية التي تساعد هؤلاء الشباب على تحقيق إمكاناتهم الكاملة ليكونوا قادرين على تحقيق الإنجازات في المستقبل. إن مثل هذه المبادرات تعكس التزام شركتنا ليس فقط في مواصلة تحقيق النجاح على مختلف المستويات ولكن أيضاً المساعدة على تحقيق نمو اقتصادي مستدام من خلال الاستثمار في اليد العاملة الوطنية الماهرة”.

وأُقيم على هامش فعاليات المؤتمر (منتدى شركة المشاريع الاقتصادي) الذي شارك فيه ممثلاً عن شركة المشاريع السيد محمد الزنكي مدير أول – علاقات العملاء في مجموعة الخدمات المصرفية للشركات في بنك برقان، الذي يعتبر أكبر الشركات التابعة لمجموعة شركات شركة مشاريع الكويت.

وقدم المتحدثون في المنتدى لمحة عن الوضع الحالي للاقتصاد الكويتي، مشددين في الوقت نفسه على أهمية اتخاذ الكويت لتدابير اقتصادية تصحيحية من أجل بناء اقتصاد قوي وذلك على الرغم من الفائض المالي الكبير الذي تتمتع به.

من جانبه ألقى السيد الزنكي الضوء على الدعم الذي تقدمه مجموعة الخدمات المصرفية للشركات في بنك برقان عبر مجموعة واسعة من القطاعات الصناعية الهامة ودور المصارف في تعزيز الأداء الاقتصادي للدولة.

وتشارك مارينا أف أم، إحدى شركات مجموعة شركة مشاريع الكويت، في الرعاية الإعلامية للمؤتمر وتعمل على تغطية مختلف أنشطته.

كما يشارك ممثلون عن بعض شركات المجموعة من بينها بنك برقان والجامعة الأمريكية في الكويت في مؤتمر الفرص الوظيفية المقام على هامش المؤتمر لعرض الفرص التي تنتظر الطلاب في القطاع الخاص.