–شاركت شركة مشاريع الكويت (القابضة) في المؤتمر السنوي الـ31 لاتحاد طلبة الكويت – فرع الولايات المتحدة كراعٍ بلاتيني وذلك للعام الرابع على التوالي. ويُقام مؤتمر هذا العام في مدينة سان فرانسيسكوفي ولاية كاليفورنيا تحت رعاية سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح.

وقالت المدير التنفيذي لاتصالات المجموعة في شركة المشاريع الآنسة إيمان العوضي في كلمة ألقتها في حفل الافتتاح “الشباب هم الثروة الأهم للكويت، ونجاح دولتنا في المستقبل يعتمد على أشخاص مثلكم. إن الطلاب الطموحين من أمثالكم، الذين يطلبون العلم من أفضل الجامعات في العالم، هم اللبنة الأساسية لضمان مستقبل ناجح للكويت. إننا في شركة مشاريع الكويت نؤمن بشدة بأهمية تطوير الحياة المهنية للشباب وتزويدهم بالمهارات اللازمة التي تساعدهم على تولي الوظائف في القطاعالخاص والقيام بمجموعة واسعة من الأدوار من أجل تطويره”.

وأضافت “ما تزال بيئة الأعمال في الكويت والسوق المهني يوفران الكثير من الفرص للمساعدة على تطوير مختلف الأعمال التجارية. إن إدارة شركة المشاريع تؤكد من جديد دعمها الأساسي للأجيال الشابة لتحقيق أفضل ما لديهم وتطويرهم ليتحولوا إلى صنّاع القرار في المستقبل. إن الهدف الأسمى يتمثل في تحقيق أفضل العوائد من الاستثمار في رأس المال البشري الذي يتمتع بالمهارات بغرض تحقيق مستويات أعلى من النجاح”.

وشاركت شركة المشاريع في مؤتمر الفرص الوظيفية المقام على هامش المؤتمر، حيث قام ممثلون عن بنك برقان، الذي يعتبر أكبر الشركات التابعة لمجموعة شركات شركة مشاريع الكويت، بالتحدث مع الطلاب المشاركين مع التركيز بشكل رئيسي على تحديد الأفراد الموهوبين المهتمين بالعمل في القطاع المصرفي الكويتي الذي يتوسّع بشكل دائم.

ويمثل بنك برقان نموذجاً ناجحاً لقدرة شركات القطاع الخاص على استقطاب الشباب الكويتي الطموح، وتزويدهم بالمهارات من خلال هيكلة برامج التدريب والتطوير لتحويلهم إلى مصرفيين ناجحين. إن البنك يسعى إلى الاستثمار في موظفيه، ومكافأتهم وتمهيد الطريق لهم للاستفادة من التطوير الوظيفي والنمو في مختلف الفرص المتاحة داخل البنك.

وتشارك مارينا أف أم، إحدى شركات مجموعة شركة مشاريع الكويت، في الرعاية الإعلامية للمؤتمر وتعمل على تغطية مختلف أنشطته.