أعلنت شركة مشاريع الكويت (القابضة) عن دعمها وشركاتها التابعة لمنظمة التحالف العالمي للقاحات والتطعيم (جافي). وتهدف المنظمة إلى زيادة الوعي عند الشباب حول أهمية برامج التلقيح لمكافحة انتشار الأمراض.

وقد أطلقت المنظمة مبادرة تجمع القطاعين العام والخاص من أجل تأمين المساواة في الحصول على اللقاحات للأطفال في البلدان الأكثر فقراً حول العالم. ويعمل التحالف جنباً إلى جنب مع مؤسسة بيل وميليندا غيتس من أجل تسريع حصول البلدان النامية على اللقاحات ودعم الأبحاث الطبية للوصول إلى حلول فعّالة مستدامة وبأسعار معقولة.

وسيعمل الشباب الكويتي، في إطار المبادرة، على جمع 250 ألف دولار أمريكي من أجل تطعيم وإنقاذ حياة أكثر من 10 آلاف طفل حول العالم. ومن أجل دعم هذه المبادرة ورفع مستوى الوعي حول هذه القضية المهمة سيتم تنظيم سوق مفتوح يوم السبت الموافق 25 أبريل الجاري في حلبة سرب بمنطقة الشويخ.

 

وبهذه المناسبة قالت المدير التنفيذي لاتصالات المجموعة في شركة المشاريع الآنسة إيمان العوضي”نحن سعداء للمساهمة في أحد أكثر برامج التلقيح نجاحاً في العالم. إن اللقاحات عنصرٌ أساسي في عملية الرعاية الصحية الشاملة في البلدان النامية، ومن خلال توفير العلاج المناسب ترتفع فرص ذهاب الأطفال في جميع أنحاء العالم إلى المدارس لكي يتعلموا ويكبروا ويصبحوا أعضاء منتجين في مجتمعاتهم. إن شركة مشاريع الكويت وفي إطار التزامها بالمساهمة في تنمية وتطوير المجتمعات تشجع شركاتها للاستفادة من الفرص التي تساعدها على توسعة برامجها للمسؤولية الاجتماعية. إن بنك برقان، ومجموعة الخليج للتأمين، وشركة العقارات المتحدة، وكامكو، وشركة القرين لصناعة الكيماويات البترولية، ويونايتد نتوركس، وشركة الفنادق الكويتية وشركة التعليم المتحدة هي من بين المساهمين الرئيسيين في هذه المبادرة المهمة”.